تعتبر أوميغا 3 عنصراً غذائياً مهماً لصحة الأطفال، وتعتبر المشروبات التي تحتوي على أوميغا 3 من الطرق الملائمة لتوفير هذه الفوائد للأطفال، حيث تحتوي أوميغا 3 على الأحماض الدهنية الأساسية مثل حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA) وحمض الإيكوسابنتاينويك (EPA). والتي تعتبر ضرورية لنمو الطفل وتطوره السليم.

تجربتي مع شراب اوميجا 3 للأطفال

ستجد أدناه أمثلة لتجارب الأمهات الشخصية مع شراب الأوميجا 3 لأطفالهن:

  • كانت ابنتي تعاني من صعوبة في التركيز والانتباه في المدرسة. كان سعيدًا ونشطًا، ولكن بدا أنه يتشتت بسرعة ويواجه صعوبة في إكمال واجباته المدرسية بعد أن سمع عن زيت أوميغا 3. وبدأت نتائج العلاج تظهر بعد أسابيع قليلة فقط. ولاحظ تحسناً في قدرته على التركيز والانتباه، وفهمه للمواد الدراسية، وتحسناً في أدائه العام في المدرسة.

    بالإضافة إلى ذلك، لاحظنا تحسناً في مزاجه العام وقدرته على التعامل بشكل أفضل مع الضغوط اليومية. لقد بدا أكثر هدوءًا وتوازنًا، واستمتع بوقته أكثر.

    بالطبع، يتفاعل كل طفل مع المكملات الغذائية بشكل مختلف، لكن في حالة ابنتي، كان استخدام زيت أوميغا 3 تجربة إيجابية للغاية وأعطى نتائج ملموسة.

  • قررت إحدى صديقاتي استخدام مكمل زيت أوميغا 3 لطفلها الصغير الذي كان يعاني من صعوبة في التركيز والانتباه في المدرسة. وتمنت الأم أن يكون للمكمل تأثير إيجابي على أدائها الأكاديمي وسلوكها أثناء استخدام زيت الأوميجا 3، لكن الأم لم تلاحظ أي شيء. تحسن سلوك الطفل أو أدائه بشكل طفيف فقط. بالإضافة إلى ذلك، بدأ الطفل يعاني من مشاكل هضمية متكررة، بما في ذلك آلام البطن والإسهال.

    وبعد استشارة الطبيب اكتشفوا أن الطفل يعاني من حساسية تجاه أحد مكونات زيت الأوميجا 3 التي كانت تسبب مشاكل الجهاز الهضمي التي كان يعاني منها.

    لذلك، كان على الأم التوقف عن استخدام زيت الأوميجا 3 والبحث عن خيارات أخرى لمساعدة الطفل على التركيز والانتباه دون التسبب في مشاكل صحية جديدة.

في أي عمر يجب إعطاء الطفل أوميغا 3؟

تختلف احتياجات الأطفال اليومية من أحماض أوميجا 3 الدهنية حسب العمر وتتضمن الإرشادات الغذائية التالية:

  • الأطفال من الولادة إلى 12 شهرًا: الاحتياج اليومي حوالي 0.5 جرام من أوميجا 3.
  • للأطفال من عمر 1-3 سنوات: يزداد الاحتياج اليومي إلى حوالي 0.7 جرام من أوميجا 3.
  • للأطفال من عمر 4 إلى 8 سنوات: يبلغ الاحتياج اليومي حوالي 0.9 جرام من أوميغا 3.
  • للفتيات من عمر 9 إلى 13 سنة: الاحتياج اليومي هو حوالي 1.0 جرام من أوميغا 3.
  • للأولاد من عمر 9 إلى 13 سنة: الاحتياج اليومي هو حوالي 1.2 جرام من أوميغا 3.

متى يؤثر أوميغا 3 على الأطفال؟

يمكن أن يختلف تأثير الأوميجا 3 على الأطفال تبعًا لعوامل مختلفة، مثل الجرعة المأخوذة من الأوميجا 3 والحالة الصحية للطفل واحتياجاته الفردية، لذا ستكون النتائج مرئية بعد البدء في العلاج بالأوميجا 3. بشكل عام، يمكن لبعض الأشخاص رؤية تأثيرات إيجابية بعد أسابيع من بدء تناول مكملات أوميغا 3، بينما قد يحتاج البعض الآخر إلى مزيد من الوقت قبل أن يلاحظوا التحسن.

ما هو أفضل وقت لتناول أحماض أوميجا 3 الدهنية للأطفال؟

يمكن تناول أحماض أوميغا 3 الدهنية للأطفال في أي وقت من اليوم، ولكن هناك بعض النصائح حول الأوقات المثالية لتناولها لتحقيق أقصى فائدة:

  • مع الوجبات: ينصح بتناول الأوميجا 3 مع الوجبات لأنه يساعد على زيادة امتصاص الدهون الأسمنتية الجيدة في الجسم.
  • في الصباح: تشير بعض الأبحاث إلى أن تناول أوميغا 3 في الصباح يمكن أن يساعد في تحسين يقظة الطفل وتركيزه خلال النهار.
  • قبل النوم: بالنسبة لبعض الأشخاص، فإن تناول أحماض أوميجا 3 الدهنية قبل النوم يمكن أن يكون مفيدًا لتحسين النوم والاسترخاء.
  • الثبات: الأهم من موعد تناول أوميغا 3 هو الاستمرار في تناوله بانتظام، سواء في الصباح أو في المساء، حتى يتمكن الجسم من الاستفادة الكاملة من فوائده طويلة المدى.